الصوم في المسيحية، متى وأين وكيف؟

Christian-Fasting-Testimonies-copy

ما هو الصّوم؟

هو الإمساك عن الطعام والشراب لفترة من الزمن بغرض الاقتراب إلى الله في توبة وإيمان. وفي الكتاب المقدس، عادة ما يجتمع الصّوم مع الصّلاة.

يصوم المسيحي بناءً على محبته لله ورغبته في التقرّب منه.

للصّوم مكانةٌ هامةٌ في الإيمان المسيحي وفي حياة المؤمن بالمسيح.

بالإضافة إلى كون الصّوم مفتاحاً أساسياً للتفرّغ من كل المشاغل والروتين وأمور الحياة اليومية (حتى الطعام) للانصراف إلى الصّلاة، كما يوجد أسباب أخرى هامة للصّوم بحسب نصوص كتابية، كما يلي:

 *الصّوم عربون توبة وإعلان رجوع إلى الله طلبا لغفرانه ورحمته،(يوئيل 2: 12).

* الصوم طلباً لاستجابة الرب، طلبات وتضرّعات وخاصة في الأوقات الصعبة والظروف القاسية (إرميا 36: 9).

*الصّوم (والصّلاة) طلباً لقوة روحية من الله للتغلّب على الأرواح الشريرة أو على أوقات الشرّ، (إنجيل متّى 17: 21،رسالة كورنثوس الأولى 7: 5).

وبالرغم من أن الصيام في الكتاب المقدس يشير دائماً الي الأمتناع عن الطعام، فهنالك طرق أخري للصيام. فأي شيء تتمنع عنه مؤقتاً ليساعدك علي التركيز علي الله يعتبر صياماً (كورنثوس الأولي 1:7-5).

والصيام يجب أن يكون مرتبطاً بوقت معين وخاصة ان كان عن الطعام. فليس المقصود بالصيام معاقبة الجسد، بل التركيز علي الله. ويجب الا يكون الصيام "نظام غذائي لتفقد بعض الوزن، ولكن لتكسب علاقة وشركة أعمق مع الله.

 نعم، يمكن لأي شخص الصوم. وربما لا يتمكن البعض من الامتناع عن تناول الطعام (مرضي السكر مثلاً)، ولكن كل شخص يمكنه التنازل عن شيء ما يساعده علي التركيز علي الله.

وبتحويل نظرنا عن الأشياء العالمية، يمكننا التركيز علي المسيح. الصيام ليس لأقناع الله بفعل ما نريده. فالصيام يغيرنا، ولكن لا يغير الله. والصيام ليس طريقة لأظهار أننا أكثر روحانية عن الآخرين. فلا بد أن يصاحب الصيام روح التواضع والفرح.

البابا..فرنسيسيقول إنالصوم الذي يريده يسوع هوالصوم الذي"يحلُّ قُيودِ النِّفاق ويفكُّ رُبُطِ النِّير ويُطلق المَضغوطينَ أَحْرارًا، ويكسو العريان." هذاهو الصوم الحقيقي، الصوم الذي لا يكون خارجيًّا فقط بل ينبع من القلب أيضًا.

رافق يارب مسيرتنا في هذا الصيام لكي يتطابق عيشنا الخارجي مع..التجدّد

الروحي العميق. هذه هي صلاتنا.ليمنحنا الرب هذه النعمة

 

Living Faith Menu